موقع اناقة مغربية وشهيوات و وصفات حلويات المغربية للمرأة المغربية الحادكة

موجة انتقادات لاذعة تتعرض لها الفنانة سلمى رشيد بعد ظهورها في عدة أعمال رمضانية


بسبب الأعمال الرمضانية التي تطل بها الفنانة سلمى رشيد على الجمهور، حيث ظهرت في أعمال متعددة جمعت بين الغناء والتمثيل والإشهارات وكذلك المسابقات، الأمر الذي جعلها وسط مرمى الانتقادات اللاذعة.

LLM 1

LLM 2

LLM 3

وخلف الحضور المتكرر لسلمى رشيد في إنتاجات مغربية عدة هذه السنة ردود فعل متباينة، حيث استنكر نشطاء منصات التواصل الاجتماعي ظهورها في مجموعة من الأعمال في الوقت الذي تزخر فيه الساحة الفنية المغربية بمواهب عديدة وفنانين كثر يعانون البطالة الفنية.

وتشارك خريجة “أراب ايدل” هذه السنة كممثلة في السيتكوم الرمضاني “ديرو النية”، الذي يعرض عبر القناة الثانية بعد الإفطار، إضافة إلى أدائها شارة العمل نفسه الذي خلف بدوره انتقادات عديدة ووصف بـ”المفتقر للإبداع”.

كما قامت سلمى رشيد بأداء جنريك المسلسل الدرامي “كاينة ظروف”، الذي يعرض ضمن برمجة القناة الأولى بعد الإفطار،إضافة إلى ظهورها في الفترة نفسها في إحدى الإعلانات التجارية، ومشاركتها كذلك في برنامج المسابقات “أحسن باتيسيي” في نسخته الخاصة بالمشاهير.

ورغم الانتقادات الكثيرة التي تلقتها سلمى رشيد، إلا أن رواد منصات التواصل الاجتماعي أشادوا بأدائها لجنريك مسلسل “كاينة ظروف”، وطلبوا منها التركيز على مسارها كمغنية وترك التمثيل لأهل الاختصاص، خاصة الأعمال الكوميدية.

قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا