موقع اناقة مغربية وشهيوات و وصفات حلويات المغربية للمرأة المغربية الحادكة

رباب كويد الفنانة الصاعدة التي جمعت بين الجمال والأداء الفني الرائع في “بنات العساس”


تعتبر الفنانة الشابة الصاعدة رباب كويد من بين الوجوه الفنية التي تعرف عليها الجمهور المغربي عن قرب هذا الموسم في العمل الرمضاني المميز ” بنات العساس” وذلك من خلال بروزها بقوة من خلال الأداء المتميز الذي استطاعت أن تتقنه وتقدمه للجمهور من خلال دور ” هدى ” ابنة الفنانة دنيا بوتازوت، والتي تتمتع بشخصية قوية بسبب تخلي والدها عنها، كما أنها تحظى برعاية “عزيزي الطيب” الذي تعتبره بمثابة والدها، إلا أن ذلك لن يمنعها من البحث عن والدها الحقيقي بعد وابل من الأسئلة التي توجهها لوالدتها، وتنطلق في رحلة الكشف عن حقيقة تخلي والدها عنها.
وقد صرحت الفنانة رباب كويد أن الدخول إلى مجال التمثيل كان حلما تسعى إلى تحقيقه منذ الطفولة، وهذا ما كان يدفعها للتوجه دائما إلى ولوج دور الشباب والمشاركة في عدة ورشات مسرحية، لكن هاجس الدراسة وتحقيق هدف دراسي كان من الأولويات الذي قادها إلى إكمال دراستها قبل التوجه فيما بعد إلى المشاركة في مجموعة من تجارب الأداء لاختيار وجوه فنية جديدة لمجموعة من الأعمال الفنية المغربية، حيث تمكنت من الحصول على دور صغير في المسلسل المغربي ” ياقوت عنبر ” الذي تم عرضه في رمضان السنة الماضية 2020.
تمكنت الفنانة رباب كويد من دخول مجال التمثيل من بابه الواسع بعد مشاركتها المتميزة في المسلسل الدرامي الرمضاني” بنات العساس” الذي أتاح لها الفرصة الكبيرة للعلب دور مهم من الأدوار الرئيسية في المسلسل، وأمام نخبة من الفنانين المتميزين والمتمكنين في الساحة الفنية المغربية من خلال أعمالهم الضخمة والرائعة، كالفنانة دنيا بوتازوت والفنانة سعاد خويي والفنانة منى فتو والفنان منصور بدري وغيرهم، إضافة إلى بروزها أمام مخرج مميز كالفنان إدريس الروخ، حيث استطاعت أن تنقش اسمها الفني بثبات، وتجعل من دور ” هدى ” بادرة خير لها ستفتح أمامها مجموعة من الفرص الفنية الأخرى .
ومن العوامل الأساسية التي مكنت الفنانة الصاعدة رباب كويد من تحقيق النجاح في مسيرتها الفنية التي انطلقت فيها، والتي تسعى إلى إغنائها بالكثير من الأعمال، هو تشجيع والديها ومساندتهما لها والوقوف بجانبها دائما وتقديم النصح والإرشاد لها في كل الأوقات، إضافة إلى أنها فنانة تتميز بمجموعة من الخصائص، من بينها كاريزما رائعة ورقي في الكلام والتمكن في الأداء والشخصية القوية، دون الحديث عن جمالها الذي يتصف بالجمال العربي الطبيعي، فضلا عن مجموعة من المميزات الأخرى التي يحتاجها الفنان للسير قدما في مسيرتها الفنية نحو النجاح والتقدم.
ويعتبر المسلسل المغربي الدرامي ” بنات العساس” نقلة نوعية ومهمة جدا في حياة الفنانة رباب كويد، لكونها تعلب دورا مهما في السلسلة ورفقة نخبة من الفنانين الذين ستتعلم منهم الكثير، خاصة الفنانة دنيا بوتازوت التي شاركتها مجموعة من المشاهد والتي كانت لها بمثابة المرشد والقدوة التي تتعلم منها الكثير وتستقي منها كل ما قد يساهم في تقوية شخصيتها الفنية أكثر وجعلها بارزة وناجحة في الساحة الفنية المغربية .

LLM 1

LLM 2

LLM 3

قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا