موقع اناقة مغربية وشهيوات و وصفات حلويات المغربية للمرأة المغربية الحادكة

حملة فيسبوكية واسعة شنها نشطاء لمساعدة نوادل المقاهي بعد قرار الإغلاق في رمضان


أطلق نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، حملة واسعة للتضامن مع عمال المقاهي والمطاعم الشعبية، بعد قرار الحكومة القاضي بحظر التجوال الليلي ابتداء من الثامنة مساء إلى السادسة صباحا خلال شهر رمضان، وهو ما يعني إغلاق كلي للمقاهي والمطاعم لمدة شهر كامل.
وتروم هذه الحملة، مساعدة هؤلاء العمال من خلال تخصيص مبلغ 300 درهم لكل مساهمٍ تقدم كمساعدة مالية لهؤلاء المتضررين من قرار الحكومة الإغلاق “المسائي” في رمضان.
ودعا النشطاء، من مرتدي المقاهي مساعدة المهنيين خصوصا النوادل، عبر إطلاق هاشتاغ 10 دراهم للفرد لكل يوم طيلة شهر رمضان، وهي المبادرة التي لقيت المبادرة استحسانا كبيرا في صفوف رواد الفيسبوك وتم مشاركة الفكرة على نطاق واسع.
وانتشرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر عددا من رواد المقاهي وهم يقدمون الواجب التضامني المحدد في 300 درهم للعمال الذين سيتوقفون عن العمل خلال شهر رمضان، بعد المصادقة على قرار “الإغلاق المسائي”.

LLM 1

LLM 2

LLM 3

قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا