موقع اناقة مغربية وشهيوات و وصفات حلويات المغربية للمرأة المغربية الحادكة

أجي معايا تشوف العجائب والغرائب لي كاينين فالنعناع ولي غاتخليه ديما موجود عندك فالدار


يعتبر النعناع نباتاً عشبياً أخضر اللون ذا رائحة عطرية زكية ومُحببة إلى النفس، ويُعرف على مستوى العالم كمشروب مُنفرد أو إضافي لبعض المشروبات، وهو يدخل في العديد من الاستخدامات الطبية، والعناية بالبشرة، والشعر، وقد تم استعماله من قبل الفراعنة في الكثير من الوصفات الطبية، ويعود ذلك إلى اشتماله على نسبة كبيرة من العناصر المفيدة لصحة الجسم.
هنا نقترح عليكم الفوائد المتعددة الموجودة في النعناع والتي لا يمكن أن تخطر على البال ، يُصنف النعناع على أنّه من المشروبات المُهضمة، فهو يُحفز الجسم، والجهاز الهضمي على زيادة إفرازات الإنزيمات الهاضمة، ونشاط الغدد اللعابية مما يُساعد على عملية الهضم، ويُعد النعناع فاتحاً للشهية لذا يُضاف إلى الكثير من المقبلات، كما يُستعمل كشراب مُسكن للمغص، ويُساهم أيضاً في القضاء على الحموضة، ويُخفف تقلصات المعدة ويقضي على الانتفاخ.
يستخدم النعناع كغسول للفم، وكمعجون للأسنان، إذ يحتوي على مواد مُضادة للبكتيريا التي تتسبب في تسوس الأسنان، ويخلص من رائحة الفم الكريهة، وتزويده بالانتعاش ويساعد النعناع على التخلص من الاكتئاب من خلال شربه، أو استنشاق أوراقه، حيث تُحفز رائحته المخ على إفراز هرمون الألسيروتونين، والمعروف بهرمون السعادة، والذي يُزود الشخص بالشعور بالفرح، ويُحسن حالته المزاجية، ويشتمل النعناع على نسبة جيدة من المواد المعدنية الضرورية للجسم، فهو يحتوي على البوتاسيوم الذي يوازن السوائل بالجسم، ويسبب استرخاء الأوعية الدموية مما يُنظم ضربات القلب ويُخفض ضغط الدم.
يساعد مشروب النعناع على تسكين الألم، كألم العضلات، والدورة الشهرية، والمغص، والصداع، وآلام الجهاز الهضمي عموماً، كما ويُستعمل كمهدئ للأعصاب و يخفض النعناع من الشعور بالرغبة بالتقيؤ والغثيان، كما يحد من آلام المعدة المرتبطة بدوار الحركة؛ وذلك لاشتماله على خصائص مُضادة للالتهابات، ويشتمل النعناع على العديد من الخصائص المُضادة للجراثيم، والتي تتسبب في الإصابة بالكثير من الأمراض، كالحمى، ونزلات البرد، والسعال، إضافة إلى اشتماله على فيتامين ب، والبوتاسيوم، والكالسيوم، ومضادات الأكسدة التي تُساعد الجسم على مُكافحة الأمراض.

LLM 1

LLM 2

LLM 3

قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا