موقع اناقة مغربية وشهيوات و وصفات حلويات المغربية للمرأة المغربية الحادكة

شركة MOTEUR.MA تطلق خدمة تجربة القيادة في المنزل ®Test Drive


الدارالبيضاء، يوم 11-05-2020، يعرف استخدام خدمات التجارة الإلكترونية ازدهارا كبيرا في الوقت الحالي، كما يشهد التسوق عبر الإنترنت تزايدا مهما لدى المغاربة، و باعتبارها حلا عمليّا سريعا و فعّالا، فقد أصبحت الخدمات الإلكترونية تتطور بشكل مستمر لتتماشى مع طلبات المستهلكين و لتلبّي معظم احتياجاتهم في مختلف القطاعات.
و لدعم التحول الرقمي في قطاع السيارات و المساهمة في إنجاحه، عمدت شركة MOTEUR.MA بدعم من المستثمر Frontier Digital Ventures إلى إطلاق مشروعها ® TEST DRIVE، وهي خدمة جديدة ومتطورة تتيح للزبون التوصل بسيارة الإختبار من أجل تجربتها و التّعرف على مواصفاتها وإمكانياتها التقنية والميكانيكية والتدقيق في مميزاتها وأنظمتها قبل الشروع في عملية شرائها وإجراءات تملكها في الوقت الذي يلائمه و المكان المناسب له في جميع أرجاء مدن المملكة، دون تكبد عناء التوجه إلى صالات عرض وكيل السيارات من أجل طلب إجراء تجربة القيادة.
و من أجل تسهيل هذه الخدمة و جعلها متاحة في ظلّ الظروف الصعبة الراهنة، سيتم تمكين وكلاء السيارات من عرض سياراتهم المخصصة للتجربة و وضعها رهن إشارة الزبائن عبر موقع TestDrive.ma وعبر تطبيق الهاتف TEST DRIVE، مايُعدّ حلا سريعا وشاملا لحجز طلبات تجارب السيارات بشكل أكثر فعالية كونها تمثل أول خطوات عملية الشراء.
و تعتبر هذه المنصة أنجع وسيلة لحجز تجربة القيادة، دون ضرورة الذهاب لمكاتب ومعارض الوكلاء، حيث تُمكّن الزبون من برمجة موعد التجربة وقتما شاء بنقرة زرّ واحدة واستلام السيارة في المكان والعنوان المناسب له أينما تواجد، سواء بالمنزل أو مقر العمل، دون الحاجة لإجراءات شكلية أو تقديم ضمانات أو اتخاذ تدابير للتأمين، إذ أن هذه الخدمة مجــانية في كل مراحلها.
تعدٌّ منصة TEST DRIVE، بديلا مبتكرا من شأنه أن يؤسس علاقة قبليّة بين الزبون و وكيل بيع السيارات، مايجعلها تقوم مقام الوسيط مضيفة بذلك قيمة مميزة لهذا القطاع، وذلك بفتح طرق و آفاق جديدة للسوق المغربي للانفتاح على التجارة الإلكترونية للسيارات، وبالتالي مساهمتها في التطور البارز لمبيعات السيارات الجديدة بالمغرب.
و مراعاة لخطورة الوباء المتفشي، فمن المقرر الشروع في تسليم السيارات، لغرض تجربة القيادة، بعد نهاية فترة الحجر الصحي المقررة حاليا، وسيتم ذلك وفقا لمعايير وتوصيات منظمة الصحة العالمية.

LLM 1

LLM 2

LLM 3

قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا