موقع اناقة مغربية وشهيوات و وصفات حلويات المغربية للمرأة المغربية الحادكة

بهذه الطريقة قولي وداعا للاكزيما

تظهر في فصل الشتاء الكثير من الأمراض الجلدية الناتجة عن الحساسية مثل  الاكزيما والتي تشكل إزعاجاً وشيوعاً في الوقت عينه والتي غالباً ما تتطلّب علاجاً معيّناً للحدّ منها. فإذا كنت تعانين من الاكزيما وتبحثين عن الطريقة المناسبة لعلاجها اليك سيدتي “ملح البحر الميت” الذي يعطي نتائج جيدة على الجلد: 

أولاً، يحفّز إستخدام ملح البحر الميت خلايا الجلد على النمو والتجدد بسرعة أكبر ما يحدّ بشكل ملحوظ من آثار الاكزيما وأعراضه المزعجة.

ثانياً، يساهم تطبيق هذا الملح في تغذية البشرة، ترطيبها وتعزيز ليونتها وحيويتها ما يحدّ تدريجياً من آثار الاكزيما ومن إحتمال التعرّض لها.

ثالثاً، ينشّط إستخدام ملح البحر الميت عمليّة توزيع الدم في الجسم، ما يحفّز توزيع الأكسجين والمواد الغذائية إلى كامل الخلايا وخصوصاً خلايا الجلد. وتنعكس هذه النقطة بشكل إيجابي على صحّة البشرة وتحدّ بدورها من أعراض الاكزيما.

رابعاً، يساعد إستعمال ملح البحر الميت في الحفاظ على توازن درجة حموضة البشرة، ما يؤمن لها حماية ملحوظة من العوامل الخارخية والبكتيريا التي يمكن أن تزيد من أعراض الأكزيما.

خامساً، يلعب هذا الملح دوراً ملحوظاً في تقشير البشرة بلطف وتخليصها من طبقات الجلد الميت والجافة، والتي قد تحفّز بدوها إحتمال الإصابة بالاكزيما خصوصاً عند الأشخاص الذين يعانون أصلاً من الحساسي

لالة مولاتي 1

لالة مولاتي 2