بدم بارد جندي متقاعد يذبح زوجته بطريقة بشعة أمام أولادها بكلميم

اعتقلت عناصر الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن كلميم، مساء الأربعاء 1 يوليوز 2020، جنديا متقاعدا على مستوى أحد شوارع المدينة، بعدما قام بذبح زوجته أمام أنظار أبنائهما الأربعة، أمس الثلاثاء، بحي القدس وسط كلميم، قبل أن يتوارى عن الأنظار.
وأفادت مصادر أن الجريمة التي اهتز لها الرأي العام المحلي والجهوي بجهة كلميم-وادنون، وقعت عندما احتد النقاش بين الطرفين تطور إلى ستل الزوج لسكين كبير وجه به طعنات قاتلة إلى زوجته، البالغة من العمر حوالي 40 سنة، واضعا حدا لحياتها.
وأضافت المصادر ذاتها، أن الواقعة المروعة نفذها المشتبه فيد أمام فلذات أكباده، البالغ عددهم أربعة أفراد، قبل أن يلوذ بالفرار إلى وجهة غير معلومة تاركا ضحيته مضرجة في دمائها وصرخات الأبناء تعلو المكان.
وأخطر الجيران السلطات المحلية والأمنية بكلميم، التي حلت بعين المكان وجرى تطويقه وتمشيطه ومباشرة الأبحاث والتحريات لمعرفة أسباب الجريمة التي كسرت هدوء المنطقة.
ونقل جثمان الضحية إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي بمدينة كلميم بغية إخضاعه للتشريح الطبي لتحديد كافة أسباب الوفاة، في وقت تمكنت فيه المصالح الأمنية من الاهتداء لمكان اختباء المشتبه فيه، وجرى اعتقاله بأحد شوارع المدينة واقتياده إلى مقر الأمن للاستماع إليه حول المنسوب إليه.

LLM 1

LLM 2

LLM 3

جندي يقتل زوجته